رابطة قدامى الإكليريكية البطريركية المارونية

رابطة قدامى الإكليريكية البطريركية المارونية تحتفل بيوبيلها الخمسيني في غزير.

لمناسبة عيد مار مارون، أفتتحت رابطة قدامى الإكليريكية سنتها اليوبيلية بقداس ترأسه رئيس الإكليريكية المونسنيور جورج ابي سعد، بحضور حشد من القدامى توافدوا من كل أنحاء الوطن. وبعد الوليمة الروحية عقدت الرابطة جمعيتها العمومية، وأستهلها رئيس الرابطة الدكتور انطوان سعد بكلمة عن مسيرة الرابطة وعملها وشهادتها في الكنيسة والمجتمع، وألتصاقها مع الإكليريكية الأم. ثم عرض امين السر المحامي طانيوس عبدو للأنشطة التي قامت بها الهيئة الادارية خلال السنوات الثلاث من عملها، تلاه أمين الصندوق الاستاذ كمال زغيب عارضاً للوضع المالي. وبعد فترة من النقاش والتداول في المقترحات التي طرحها الزملاء أعضاء الهيئة العمومية، إختُتمت الجلسة بحديث وجداني للأستاذ هاشم العاقوري أحد المؤسسين وأول رئيس للهيئة التنفيذية في الرابطة. على أثر هذا الإحتفال، عّلق الدكتور انطوان سعد رئيس الرابطة الحالي، على هذا الحدث بالتالي:

"مار مارون لن يغيب عنا مع غياب هذا النهار...ففي عيده نستمد قوة دفع متجددة لأشخاصنا ولرابطتنا .وقد ضاعف من قوتنا اليوم لقاؤنا في الاكليريكية - الأم، واستعداد الجميع للانطلاقة الجديدة مع انتسابات جديدة لرفاق اكثر شبابا واندفاعا ، ونحن على مطل خمسينية جديدة للرابطة. الشكر لكل من كان في غزير اليوم، ولا سيما من جاء من أماكن بعيدة،  وكان في القداس واللقاء وفي الجمعية العمومية. 

والشكر  للمونسنيور جورج ابي سعد  رئيس المدرسة الاكليريكية، و  لكل من كان وراء نجاح هذا النهار.

وفي هذه المناسبة لا بد من التذكير بضرورة تجديد الانتساب لمن لم يقم بذلك بعد ، وبالترشح لمن يرغب في خدمة الرابطة بشكل مباشر،  وذلك في مهلة اقصاها ٢٣ الجاري في المواعيد والامكنة المحددة في رسالة سابقة ، تمهيدا لانتخابات السبت ٥ آذار، في مقر الرابطة في مبنى المحكمة المارونية في الذوق. اما احتفالات اليوبيل فقد بدأت اليوم مع صدور كتاب اليوبيل والدليل، وستطلعكم اللجنة الخاصة ببرامج اليوبيل على افكارها الجديدة حول هذا الشأن في فترة لاحقة.

مع تكرار محبتنا وتمنياتنا لكل منكم بالصحة والنجاح".